استطلاع الرأي

كيف ترى حرية الصحافة في قطر؟

Archive for category أحدث الأخبار

For Arabic Language

الدوحة: (اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان: 6/12/2013): شاركت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في معرض الدوحة الدولي للكتاب 24 الذي بدأت فعالياته أمس بأرض […]

الدوحة: (اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان: 6/12/2013): شاركت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في معرض الدوحة الدولي للكتاب 24 الذي بدأت فعالياته أمس بأرض المعارض. فيما زار سعادة الدكتور/ حمد بن عبد العزيز الكواري وزير الثقافة والفنون والتراث جناح اللجنة من المعرض وأشاد بإصدارات اللجنة في مجال التثقيف والتعريف بحقوق الإنسان لكافة شرائح المجتمعات.

بينما قام السيد/ جابر الحويل مدير إدارة الشون القانونية استعراض بعض إصدارات اللجنة وإهدائها لسعادة وزير الثقافة والفنون والتراث. وقال الحويل في تصريحات صحفية إن اللجنة تشارك هذه المرة بإصدارات هامة في مجال إرساء حقوق الإنسان في إطار الدور التوعوي الذي تقوم به لكافة شرائح المجتمع وفئاته من الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة والمرأة والطفل. إلى جانب الكتب والمطويات المختصة بتوعية العمالة الوافدة إلى دولة قطر لتعريفهم بحقوقهم وواجباتهم وطبيعة العلاقة بينهم وأرباب العمل تفادياً لبعض الإشكاليات التي تقع بسبب الجهل بهذه الجوانب.

وأشار إلى أن جناح اللجنة من المعرض يحتوي على العديد من الاصدارات التي تخدم أهداف اللجنة التثقيفية والاستشارية مثل التعريف بالاتفاقيات الدولية التي صادقت عليها دولة قطر والدليل الإرشادي لمعايير سكن العمال وكتاب الإسلام وحقوق الإنسان وكتاب الجيب للعامل بسبع لغات فضلاً عن مطويات تعريفية باختصاصات وأهداف اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان وغيرها من الإصدارات التعريفية الأخرى.

يذكر أن جناح اللجنة من معرض الدوحة الدولي للكتاب قد شهد إقبالاً واسعاً من الجماهير الزائرة للمعرض وقدمت لهم إهداءات من إصدارات اللجنة مع جانب من الاستشارات القانونية

اقرأ المزيد
الدوحة: (اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان: 27/11/2013): اجتمعت سعادة الأمينة العامة للجنة الوطنية لحقوق الإنسان بمقر اللجنة أمس، وفد معهد الدراسات القضائية […]

الدوحة: (اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان: 27/11/2013): اجتمعت سعادة الأمينة العامة للجنة الوطنية لحقوق الإنسان بمقر اللجنة أمس، وفد معهد الدراسات القضائية والقانونية التابع لوزارة العدل الكويتية الذي يضم المستشار/ عادل عبد الله العيسى وكيل محكمة التمييز الكويتية والمستشار الدكتور/ خالد مبارك المنديل نائب مدير المعهد للاتصالات والعلاقات والبحوث. وبحث الجانبان سبل التعاون المشترك فيما يتعلق بتدريب وتأهيل الكوادر البشرية للطرفين في مجالات حقوق الإنسان.

واستفسر رئيس الوفد المستشار/ العيسى عن اختصاصات وأهداف إنشاء اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان وآليات عملها وكيفيه تلقى الشكاوى وتصنيفها. بينما رحبت الأمينة العامة بزيارة الوفد الكويتي واعتبرتها نقطة انطلاقة لتعاون مستمر وزيارات متبادلة بين الجانبين. وقدم للوفد تنويراً حول اختصاصات اللجنة وأهدافها ومراحل تطورها إلى ان منحت درجة التصنيف (أ) من لجنة الاعتماد الدولية والشروط التي ينبغي توافرها في المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان لتمنح هذا التصنيف وفق مبادئ باريس.

وشرحت للوفد الاستراتيجية التي تتبعها اللجنة لإنفاذ أهدافها الآنية والمستقبلية وآليات مراجعتها ومتابعتها وتقيمها. وتناولت شرحاً لإدارات واقسام اللجنة واختصاصاتها ومهامها. واوضحت أن الخطة المستقبلية للجنة ترتكز على إنشاء علاقات تواصل مستمرة مع شخصيات ومؤسسات داعمة لإرساء ثقافة حقوق الإنسان على كافة المستويات المحلية والدولية والاقليمية

من ناحيته شرح السيد جابر الحويل مدير إدارة الشئون القانونية باللجنة، آليات وأساليب الإدارة القانونية في استقبال شكاوى الملتمسين سواء المواطنين أو المقيمين. واوضح أن الغدارة القانونية تقوم بتقديم الاستشارات القانونية وتوجيه الملتمسين إلى الجهات ذات الاختصاص في حال لم تكن الشكوى من اختصاص اللجنة

من جهته اقترح د. المنديل إعداد مذكرة تفاهم بين اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان ومعهد الكويت للدراسات القضائية والقانونية. وقال: نحن نريد عقد شراكة مستدامة بين الجانبين من حيث إدراج المناهج التدريبية المشتركة والتدريب والتأهيل. وأضاف: إن عملية التوعية بحقوق الإنسان تقينا كثيراً من المشاكل التي قد تحدث بسبب الجهل بهذه الحقوق أو إهمالها. واوضح أن معهد القضاء الكويتي يعتمد خطة سنوية للتدريب التأسيسي والمستمر وقال: يهمنا كثيراً تثقيف منتسبينا في المعهد بثقافة حقوق الإنسان. فيما رحب الجانبان بمقترح مذكرة التفاهم وقال: يمكن ان تكون هنالك مذكرة تفاهم فاعلة من أجل الفائدة المشتركة

اقرأ المزيد
الدوحة في 04 يونيو /قنا/ أكد الدكتور علي بن صميخ المري، رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، أن المؤتمر العربي حول تطوير […]

الدوحة في 04 يونيو /قنا/ أكد الدكتور علي بن صميخ المري، رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، أن المؤتمر العربي حول تطوير منظومة حقوق الإنسان في جامعة الدول العربية خرج بنتائج ومقترحات وتوصيات من شأنها تقديم بعض المقترحات للجامعة العربية لإحداث المزيد من عمليات إصلاح منظومة حقوق الإنسان بها.

ونوه المري، في مؤتمر صحفي مشترك مع عدد من المشاركين في ختام اعمال المؤتمر وبصفته رئيس اللجنة الدائمة لحقوق الإنسان بالجامعة العربية، بحدوث نقلة نوعية في منظومة حقوق الإنسان بالجامعة، حيث تعمل قياداتها وعلى رأسها الأمين العام ونائبه من أجل اتخاذ كل المبادرات الداعمة لإصلاح منظومة حقوق الإنسان في الجامعة العربية.

وقال إن مشاركة الجامعة في هذا المؤتمر بمستوى رفيع ممثلة بنائب الأمين العام ووعده بعرض كل ما يتمخض عن المؤتمر على جدول أعمال القمة العربية القادمة بمثابة مؤشر طيب على التغيير الحاصل في الجامعة .

وأشار إلى تشكيل لجنة لمتابعة تنفيذ توصيات المؤتمر بشكل حثيث وقرار المنظمات الوطنية الحقوقية العربية بعقد مؤتمر مواز لمؤتمر القمة العربية المقبل لمتابعة تنفيذ التوصيات ومعرفة ما تحقق منها.

وأضاف أنه “خلال الأيام المقبلة سنخاطب الرئيس الحالي للقمة العربية ، وهو دولة قطر والأمين العام للجامعة العربية ورئيس البرلمان العربي ومكتب المفوض السامي للأمم المتحدة لحقوق الإنسان بشأن هذه التوصيات ومتابعة تنفيذها حتى لا تكون مجرد توصيات خرجت عن مؤتمر ولا يلقي لها أحد بالا”.

ومضى إلى القول بان هناك تطورا في الجامعة العربية يواكب التطور الذي حدث في الدول العربية وما تمر به من ربيع ، مؤكدا تصديق 12 دولة عربية على الميثاق العربي لحقوق الإنسان .

وعن المحكمة العربية لحقوق الإنسان المزمع إقامتها وصدر قرار بالموافقة على إنشائها في القمة العربية الرابعة والعشرين التي عقدت بالدوحة، قال الدكتور المري إنه لا بد من إعطاء كافة الصلاحيات لهذه المحكمة لتقوم بدورها في حماية المستضعفين.

وأكد المري أن الحكومات العربية لن تقوم بدورها الحقوقي إذا لم يكن هناك تعاون مع المنظمات غير الحكومية.. مشيرا إلى ان الجامعة العربية في تطور كبير حيث فتحت الباب للنقاش معها وهو ما لم يحدث من قبل، مضيفا “إذا كان الدور الحقوقي للجامعة ضعيفا ، فهذا لا ينفي أن بها خبراء مستقلين على درجة عالية من المهنية والخبرة ولابد من الاستفادة من خبراتهم في تطوير المنظومة الحقوقية بها”.

ودعا رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الانسان لعقد مؤتمر دولي يوثق ما تمر به سوريا من جرائم ضد الإنسانية، مشيرا إلى أنه عقد اجتماعا على هامش المؤتمر مع عدد من ممثلي المنظمات الحقوقية السورية لوضع أسس لمبادرة تنظيم مؤتمر لقضايا الحرب في سوريا.

وعن صدور بعض التقارير من دول كبرى تتهم دولا عربية بخروقات حقوق الانسان، قال المري ان “بعض التقارير المتعلقة بحقوق الانسان مسيسة او لها اجندة معينة خاصة بواقع حقوق الانسان فى دول عربية، لكننا كمنظمات حقوقية وغير حكومية لابد ان تتوافر في تقاريرنا المصداقية ، واذا وجدنا ان هناك تقارير مسيسة ولها اجندة من خلفها تمس الدول العربية لابد لنا كمنظمات غير حكومية ان نقف ضدها”.

ولفت الى انه لا تتوافر للمنظمات العربية آليات تنفيذ، غير انه اوضح أنه اذا ما اتسمت التقارير بالشفافية والمصداقية في عرضها يكون لها الأثر وسهولة التطبيق .

كما تحدث في المؤتمر الصحفي الدكتور عبدالباسط بن حسن رئيس المعهد العربي لحقوق الانسان عن دور منظمات المجتمع المدني العربية في تطوير منظومة حقوق الانسان في دول الجامعة العربية، مؤكدا أهمية تطوير وتحديث آليات حقوق الإنسان بحيث يشعر ويحس بها المواطن العربي ويتفاعل معها الناس والعمل كذلك على تطوير ثقافتها في إطار الممارسة الديمقراطية وعمليات الإصلاح.

وأشار إلى ان المنطقة العربية شهدت بعد ثورات الربيع العربي إنشاء منظمات عربية إضافية للمجتمع المدني تعنى بالبيئة والمواطنة والتنمية وقضايا التهميش وغيرها.

وتطرق إلى الانشطة المختلفة لمنظمات المجتمع المدني العربية ومنها عقد الاجتماعات الوطنية والاقليمية وغيرها من الفعاليات والانشطة التي تمكنها من ممارسة ضغط على الانظمة والحكومات للتأثير على سياساتها.

ونوه بضرورة توسيع مفهوم منظمات المجتمع المدني وبالدور المتوخى من الاعلام والنقابات المهنية والقطاع الخاص باعتبارهم جميعا معنيين بتطوير منظومة حقوق الانسان العربية.

وأوضح انه رغم المجهودات التي تقوم بها وتبذلها منظمات المجتمع المدني للاصلاح وتعزيز قضايا حقوق الانسان إلا ان كل ذلك يحتاج إلى القرار السياسي المساند له، وقال إن “الوقت قد حان لكي يرتفع صوت الشعوب العربية في اجواء من الديمقراطية لبناء المجتمع الجديد”.

ونبه الدكتور عبدالباسط بن حسن ردا على سؤال إلى ان جسد اي دولة سيتداعى ويتهالك بسبب انتهاكاتها لحقوق الانسان بما في ذلك حقوق الاطفال والنساء.

وشدد على أن من شأن اي انتهاك لحقوق الانسان جعل البلد المعني ضعيفا مما يسهل تدخل اطراف أخرى فى شؤونه، وقال إنه “من هنا جاءت المطالبة بمنظومة عربية لحقوق الانسان تكون في مستوى تطلعات الشعوب العربية وتعمل على إصلاح أنظمتنا”.

ولفت إلى أن منظمات حقوق الإنسان العربية ستندد بالتدخل الخارجي في شئون أي بلد عربي “ولذلك علينا ان نعمل على تحصين بلداننا من خلال وضع وإعداد منظومات وطنية تخدم إرادة الشعوب العربية وتاريخها”.

من جانبه، استعرض السيد محمد اوجار، الوزير السابق لحقوق الانسان بالمغرب في المؤتمر الصحفي الجهود العربية التي تبذل في سبيل تطوير الجهد العربي في مجال حقوق الانسان، والسعي إلى ترسيخ منظومة حديثة من قيم هذه الحقوق، مبديا اعتزازه بعقد هذا المؤتمر الذي رعته اللجنة الوطنية لحقوق الانسان وخرج بتوصيات من المؤكد انها ستسهم في تعزيز العمل والجهود في هذا السياق.

واعتبر اوجار ان التوصيات التي صيغت من طرف المقررين حاولت مراعاة الطموحات التي تتوق لها الشعوب العربية في مجال حقوق الانسان، كما راعت الهشاشة التي تعاني منها الجامعة العربية في عملها والتي تحتاج إلى تطوير سريع في هياكلها وآليات عملها.

وقال إن الجامعة العربية لديها مجموعة من وسائل العمل التي تطورت مع السنوات والأحداث، وقال إن الدول العربية تعيش ربيعها العربي، وبالتالي ستنعكس نتائج المؤتمر على عمل الجامعة التي تعيش بدورها هي ايضا حالة من التحول في العمل والتنسيق الجاد مع مكونات المجتمع المدني كافة.

وأضاف “لقد فتحت نافذة للتهوية في صرح الجامعة العربية بفعل ثورات الربيع العربي، ومن المؤكد انها ستنعكس على أدائها مستقبلا ” .

أما السيدة امنة بوعياش، من الفيدرالية الدولية لحقوق الانسان، فتحدثت من ناحيتها في المؤتمر الصحفي عن حقوق النساء، وتطرقت في هذا السياق إلى الإعلان العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة”.

وقالت إن العنف ضد النساء يتطلب استراتيجيات وطنية في سياق منظومة النهوض بحقوق الانسان والديمقراطية ومشاركة المرأة في الشأن العام وحمايتها عبر آليات تجسد انشغالاتها وقلقها.

وكان المؤتمر قد عقد جلسة ختامية تناول فيها الدكتور المري وعدد من المشاركين النتائج والتوصيات التي خرج بها وانعكاساتها على تطوير منظومة حقوق الانسان في الجامعة العربية.

اقرأ المزيد
الدوحة – قنا: (17/12/2013): أكد الدكتور علي بن صمي المري، رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، أن الاحتفال باليوم الوطني يأتي هذه […]

الدوحة – قنا: (17/12/2013): أكد الدكتور علي بن صمي المري، رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، أن الاحتفال باليوم الوطني يأتي هذه المرة والبلاد تعيش حقبة جديدة من تاريخها المشرف، وبقيادة طموحة إلى مزيد من التطور والتقدم لقطر الحبيبة.

وقال “إن هذه القيادة التي تولى زمامها حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمير البلاد المفدى، تعتبر امتداداً للنهج التنموي الذي اختطه صاحب السمو الأمير الوالد الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني برؤيته الحكيمة والرشيدة لنهضة البلاد”.

وتوجه رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في تصريح لوكالة الأنباء القطرية “قنا” إلى مقام حضرة صاحب السمو الأمير المفدى وصاحب السمو الأمير الوالد “حفظهما الله” وللشعب القطري بمناسبة اليوم الوطني المجيد.

وأشار الدكتور المري إلى أن دولة قطر أصبحت الآن محط أنظار العالم لما حققته من تقدم على كافة الأصعدة المحلية والإقليمية والدولية، وبات صوتها مسموعا في جميع المحافل التي تشارك فيها “ومن هنا كان إدراك دولة قطر لضرورة مواجهة ما يثار حولها بمزيد من العمل لمعرفة أوجه النقص قبل الكمال في كافة النواحي والمجالات”.

وأضاف : “نحن في هذا اليوم العظيم الذي نستلهم منه العديد من رسائل الحب والإخلاص لهذا الوطن، يشرفنا أن نعلنها بصوت عال ونقولها بكل قوة إن قطر تسير على خطى القضاء على كافة أشكال انتهاك حقوق الإنسان، وذلك ليس لشيء إلا لأن الشعب القطري كما وصفه حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى في خطابه الأخير أمام مجلس الشورى بأنه شعب يتمتع بقدر عال من مكارم الأخلاق، وهي التي يسرت مهمتنا في إرساء ثقافة حقوق الإنسان لأنها متجذرة في سلوكه وتعامله مع الآخرين”.

ولفت إلى أن اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان تتبوأ أرفع المناصب الإقليمية والدولية لأنها تسير وفق معايير الاستقلالية والشفافية التي أقرتها “مبادئ باريس”، لافتا في هذا السياق إلى أن اللجنة تترأس الآن منتدى “الآسيا باسفيك”، كما كانت رئيساً للشبكة العربية للمؤسسات العربية لحقوق الإنسان، فضلا عن عضويتها في المكتب التنفيذي للجنة التنسيق الدولية، ونالت أيضا شرف انتخابها للمرة الثانية رئيساً للجنة الاعتماد الفرعية التابعة للجنة التنسيق الدولية، وهي اللجنة المنوط بها اعتماد وتصنيف اللجان الوطنية لحقوق الإنسان حول العالم.

وقال: “من حقنا أن نفرح ونحتفل بهذا اليوم في ذكرى المؤسس الشيخ جاسم بن محمد بن ثاني (رحمه الله) وأن نمضي في خطى النهج القويم الذي رسمته لنا قيادتنا الرشيدة لتحقيق رؤية قطر الوطنية 2030”.. داعياً إلى أن يستلهم الجميع في ذكرى اليوم الوطني من عبق الماضي دورساً في الحب والولاء لنستشرف بها مستقبل قطر المشرق خاصة وأنّ الآباء المؤسسين كانوا حريصين لى استخلاف أجيال تتسلح بالعلم والمعرفة

من ناحيتها، قالت السيدة مريم بنت عبدالله العطية، الأمين العام للجنة الوطنية لحقوق الإنسان، إنّ لهذا اليوم دلالات كثيرة تؤكد على عظمة هذا الوطن المعطاء، الأمر الذي يجعل كل قطري يفاخر بانتمائه وولائه لهذه الأرض الطيبة ولقادتها منذ فجر تاريخها المشرق على يد الأب المؤسس الشيخ جاسم بن محمد بن ثاني رحمه الله.

وأوضحت أن معاني الولاء الصادق والحب غير المحدود لهذا الوطن لا تتجلى في المظاهر الاحتفالية فحسب وإنما بمزيد من الإخلاص في مؤسسات هذه الوطن على كافة مجالاتها واختصاصاتها والدفاع عن أهدافها وتوصيل رسالاتها ورؤيتها التي تخدم المنهج الوطني في التنمية والرفعة والتقدم.

وأشارت إلى أن اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، في سبيل مواكبة رؤية قطر الوطنية 2030، بذلت جهوداً حثيثة من حيث العمل على نشر وإرساء ثقافة حقوق الإنسان..مشيرة إلى أنّ فعاليات اللجنة جاءت وفق استراتيجيتها المعتمدة خلال هذا العام على كافة المستويات المحلية والإقليمية والدولية وإلى أن اللجنة قامت بتنظيم دورة تنشيطية لأعضاء اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، إلى جانب تنظيمها للدورة الخاصة لإعداد مدربين في مجال حقوق الإنسان.

واستعرضت، في سياق ذي صلة، الإنجازات التي حققتها اللجنة في إطار استراتيجيتها المعتمدة من عقد وتنظيم الدورات التدريبية وتأهيل الكوادر النشطة في مجال حقوق الإنسان لتساهم معها في نشر وتعزيز ثقافة حقوق الإنسان على المستوى المحلي، بالإضافة إلى تنفيذ حملة إعلامية هامة عن حقوق العمال خصوصا أن قطر تعتبر من أكبر الدول المستقبلة للعمالة في الشرق الأوسط.

وأضافت أن اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان عقدت هذا العام ندوة بعنوان “دراسة لحث الدولة للانضمام للاتفاقيات الدولية”، إلى جانب برنامج “من حقي كطفل” بالتعاون مع مؤسسة ماكسيمايز للتدريب والاستشارات، وندوة أخرى حول حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة في تكوين الأسرة بالتعاون مع المجلس الأعلى لشؤون الأسرة.

وقالت السيد مريم بنت عبدالله العطية إن من أهم الفعاليات التي تحرص اللجنة على تنفيذها عقد دورة تدريبية للعاملين على إنفاذ القوانين وكذا ورشة تدريبية حول آليات تفعيل ثقافة الوعي بالقانون في المجتمعات العربية، بجانب تدشين كتابي الدليل الإرشادي لحقوق الإنسان في سكن العمال المؤقت بمواقع الإنشاءات والدليل الإرشادي لمعايير حقوق الإنسان في أماكن الاحتجاز والمؤسسات العقابية والإصلاحية.

كما تعاونت اللجنة مع معهد ليون في تنظيم دورة تثقيفية للأجهزة الحكومية للتعريف بمبادئ حقوق الإنسان في القوانين المحلية والدولية، وجرى عقد المؤتمر الإقليمي العربي حول “تطوير منظومة حقوق الإنسان” بجامعة الدول العربية، وغير ذلك من الإنجازات والفعاليات الهامة التي تعنى بنشر وتعزيز ثقافة حقوق الإنسان والتوعية بها ومن ذلك مثلا عقد ورشة عمل تدريبية حول “القيادة إلى اتخاذ القرارط بالتعاون مع جمعية البحرين النسائية للتنمية الإنسانية واستضافة منتدى الآسيا باسفيك والمحيط الهادئ والذي تسلمت اللجنة من خلاله رئاسة المنتدى وعقد دورة التدريب الدبلوماسي حول الدفاع عن حقوق الإنسان والعمال المهاجرين في الشرق الأوسط وآسيا.

وأضافت أن اللجنة تسعى بشكل حثيث لإنفاذ استراتيجيتها لهذا العام من خلال فعاليات قادمة، منها عقد ورشة إقليمية بعنوان “الاتفاقية الدولية للقضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة” فضلاً عن تنظيم ندوة حول اتفاقية حقوق ذوي الإعاقة وإدماجهم في الخطط الإنمائية للدولة، إلى جانب الملتقى الإقليمي الثاني حول حركة حقوق الإنسان في المنطقة العربية “تحديات الواقع وآفاق المستقبل”، وندوة “حقوق الأشخاص ذوي الأعاقة بين القوانين المحلية والاتفاقيات الدولية”، فضلاً عن مؤتمر حول تنمية حقوق الإنسان وندوة استخدام الاتفاقيات الدولية بصفة عامة واتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة تحديدا أمام المحاكم القطرية وغير ذلك من الفعاليات المهمة.

اقرأ المزيد
الدوحة فى 29 يونيو / قنا/ نظمت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بالتعاون مع الجمعية البحرينية النسائية للتنمية النسائية ورشة عمل تحت […]

الدوحة فى 29 يونيو / قنا/ نظمت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بالتعاون مع الجمعية البحرينية النسائية للتنمية النسائية ورشة عمل تحت عنوان (القيادة إلى اتخاذ القرار). تناولت الورشة التى عقدت بالدوحة ، جملة من المحاور ذات الصلة بقضية تمكين عمل المرأة وتأهيلها لمراكز اتخاذ القرار .
واكدت الشيخة جوهرة بنت محمد آل ثاني، مدير ادارة البرامج والتثقيف باللجنة الوطنية لحقوق الانسان على الأبعاد والمرامي الهامة جداً لهذه الورشة في تطور مسيرة المرأة العاملة.
وقالت فى الكلمة التى القتها بختام الورشة ان محور هذه الفعالية الذى جاء تحت عنوان ( القيادة إلى اتخاذ القرار) له دلالات تؤكد أن المرأة باتت تتقلد أرفع المناصب التي تؤهلها لاتخاذ القرارات في كافة المجالات الإدارية والسياسية والاجتماعية والثقافية وغيرها من المجالات التي ترتب وتؤسس لحياة الإنسان ومصائر الشعوب.
ونوهت الى ان كل ذلك يتطلب من الجميع العمل الدؤوب من أجل مواكبة المرأة لكافة التطورات التي تمضى بخطى متسارعة في شتى مناحي الحياة .
وثمنت فى هذا السياق دعم حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، لقضايا المرأة وجهده الحثيث لمنحها كافة حقوقها المدنية والسياسية، مشيرة الى تعيين سعادة الدكتورة حصة الجابر وزيرة للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات فى التشكيل الوزارى الاخير، واكدت على انها ذات الخطى والنهج الذي سار عليه صاحب السمو الأمير الوالد الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني في دعمه ونصرته لقضايا المرأة.
كما اكدت ان اللجنة تسعى للتعاون المتواصل والمستمر والمثمر مع كافة المنظمات والمؤسسات والمراكز والجمعيات ذات الصلة بحقوق الإنسان على المستويات المحلية والإقليمية والدولية، في سبيل الارتقاء بمستوى الوعى لدى المجتمعات بضرورة تعميق وترسيخ ثقافة حقوق الإنسان باعتبارها المحرك للإنسان وبقيمة حياته ورسالته في المحيط الذي يتعايش حوله.
واوضحت انه في هذا الإطار جاءت هذه الورشة بالتعاون مع الجمعية البحرينية للتنمية الإنسانية، معربة عن ترحيب اللجنة بالتواصل الدائم مع الجمعية البحرينية لتمكين المرأة من قيادة دفة العمل في أرفع المستويات التي يمكن أن تتاح لها خلال مسيرتها العملية.
ولفتت الى ان الورشة جاءت حافلة بالمحاور التي من شأنها أن تكسب المرأة الخبرات والتجارب الكفيلة بتحقيق أهدافها ورسالتها السامية.
واستعرضت المواضيع التى تناولتها الورشة ومنها تنمية الذات من أجل القيادة والهدف من ذلك والخصائص التي تساعد في بناء وتنمية الشخصية القيادية والتى رأت انها عملية مستمرة لا تتوقف بمجرد الوصول إلى مستوى معين.
كما تنالت العديد من المحاور من اجل صقل خبرات المرأة في شتى النواحي القيادية التي يمكن أن تدخلها.معتبرة الورشة خطوة هامة للمرأة العاملة الطموحة ذات الخصائص القيادية التي تضع نصب عينيها القيادة والريادة في المجتمعات التي تعمل في مدارها.
واشادت بجهود الجميع وهنأتهم بعقد هذه الورشة المهمة ذات الأهداف الجوهرية وبما حققته من اهداف ، مطالبة المشاركات فيها بأن لا يتوقفن عند هذه الخطوة كونها اللبنة الأولى لوضع المرأة في طريق الانطلاقة الصحيح والمؤسس الامر الذى يتطلب المزيد من الجهد والمثابرة لتحقيق رسالة المرأة في هذه الحيا
واكدت مديرة ادارة البرامج والتثقيف باللجنة الوطنية لحقوق الانسان استعداد اللجنة الدائم للتعاون مع الجمعية البحرينية النسائية وكافة المراكزالجمعيات المشابهة من أجل تحقيق الأهداف المشتركة.

اقرأ المزيد
القاهرة في 23 يونيو /قنا/ أكد سعادة الدكتورعلي بن صميخ المري، رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، رئيس اللجنة العربية الدائمة […]

القاهرة في 23 يونيو /قنا/ أكد سعادة الدكتورعلي بن صميخ المري، رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، رئيس اللجنة
العربية الدائمة لحقوق الإنسان، على أهمية ما تقوم به اللجنة الدائمة من أجل تعزيز ونشر ثقافة حقوق الإنسان.

وتوجه الدكتور المري في الكلمة التي ألقاها اليوم بمقر الجامعة بالقاهرة في جلسات الدورة (34) للجنة العربية لحقوق الإنسان بالتهنئة للشعب الفلسطيني لحصول دولته على صفة مراقب بالأمم المتحدة.

وأوضح أن من أهم بنود جدول أعمال اللجنة العربية الدائمة لحقوق الإنسان التي تستمر حتى يوم الخميس المقبل، هو بند التصدي للانتهاكات الإسرائيلية واصفاً هذا البند بالتحدي الأكبر للأمة العربية فضلا عن متابعة قضايا الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية وما تتعرض له الأراضي الفلسطينية من تهويد واعتداءات خاصة الاعتداءات على المسجد الأقصى والمقدسات الإسلامية والمسيحية، بالإضافة إلى حصار غزة وما يتعرض له الفلسطينيون من انتهاكات جسيمة من قبل الاحتلال الغاشم الذي ما زال يحتجز لديه منذ عام 1967م إلى الآن أكثر من مئاتي جثة شهيد.

وفيما يتعلق بالميثاق العربي لحقوق الإنسان وما يصدر من توصيات من اللجنة العربية الدائمة، حث الدكتور المري الدول الأعضاء غير المصادقة على الميثاق بالإسراع للمصادقة وتقديم تقاريرها للجنة الميثاق، وأوضح أنه حتى الآن لم يصادق على الميثاق سوى 11 دولة فقط.ونوه المري كذلك بضرورة مناقشة تطورات تطبيق الخطة العربية للتربية على حقوق الإنسان في الدول العربية وعرض تقارير الإدارات المختصة بحقوق الإنسان حول هذا الأمر، إلى جانب مناقشة مدى التزام الدول الأعضاء بتقديم تقارير حول نشر وتعزيز حقوق الإنسان.

وتوجه بالشكر لمجلس جامعة الدول العربية لاختياره إياه رئيسا للجنة العربية الدائمة لحقوق الإنسان، واصفا المرحلة التي تمر بها المنطقة العربية بالحساسة والفارقة.

ولفت إلى أن أهم ما أنجزته اللجنة الدائمة هو الميثاق العربي لحقوق الإنسان الصادر في العام 2004م باعتباره أول آلية تعاهدية على مستوى العالم العربي. وقال إنه من خلال هذه الآلية التعاهدية أنشئت لجنة الميثاق التي تتألف من سبعة خبراء مستقلين يعملون بصفتهم الشخصية.

وأضاف في هذا الصدد “لقد قام هؤلاء الخبراء بتحقيق الحلم العربي في مجال حقوق الإنسان وذلك من خلال مناقشة تقارير الأردن والجزائر في منتصف فبراير الماضي وكذلك تقرير مملكة البحرين”.​ لجنة عربية برئاسة قطر تناقش أوضاع حقوق الإنسان بالمنطقة

 

وقد بدأت اليوم بمقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية أعمال الدورة الرابعة والثلاثين المستأنفة للجنة العربية الدائمة لحقوق الإنسان برئاسة سعادة الدكتور علي بن صميخ المري رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، ومشاركة خبراء ومسؤولي حقوق الإنسان في الدول العربية، وممثلي منظمات المجتمع المدني المعتمدين لدى الجامعة العربية بصفة مراقب.

وأكد سعادة الدكتور علي بن صميخ المري، في كلمته الافتتاحية للاجتماع الذي تستمر أعماله خمسة أيام، أهمية الاجتماع، خاصة في تلك الفترة الحساسة والفارقة التي تمر بها المنطقة العربية نظرا إلى الموضوعات المهمة التي يستعرضها وتتعلق بأوضاع حقوق الانسان في المنطقة.

ونوه بأهمية اللجنة في تعزيز ونشر ثقافة حقوق الإنسان في العالم العربي، مستعرضا إنجازات اللجنة المتمثلة في الميثاق العربي لحقوق الإنسان الصادر عام 2004 الذي دخل حيز التنفيذ في عام 2008، ويعد أول آلية تعاهدية على مستوى العالم العربي أنشئت من خلالها لجنة حقوق الإنسان العربية (لجنة الميثاق).

وتتألف لجنة حقوق الإنسان العربية من سبعة خبراء مستقلين في مجال حقوق الإنسان يعملون بصفتهم الشخصية وقاموا خلال الفترة الماضية بجهود ساهمت بالدفع قدما بحقوق الإنسان العربي، كما تمت مناقشة العديد من تقارير الدول العربية في مجال حقوق الإنسان من بينها تقارير الأردن والجزائر والبحرين وقطر.

وأوضح المري أن جدول أعمال اللجنة يتضمن العديد من البنود الثابتة أهمها البند المتعلق بالتصدي للانتهاكات الإسرائيلية باعتبارها تمثل التحدي الأكبر للعرب.

وقال إن هناك متابعة من قبل الجامعة العربية وأمينها العام لقضايا الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية، وكذلك ما تتعرض له الأراضي الفلسطينية من تهويد واعتداءات، خاصة الاعتداء على المسجد الأقصى المبارك والمقدسات الإسلامية والمسيحية “كنيسة القيامة”، وحصار قطاع غزة، وما يتعرض له الفلسطينيون هناك من انتهاكات جسيمة من قبل الاحتلال الغاشم الذي مازال يحتجز لديه منذ عام 1967 إلى الآن آكثر من 200 جثة شهيد.

ودعا سعادة الدكتور على بن صميخ المري الدول الأعضاء التي لم تصادق على الميثاق العربي لحقوق الإنسان إلى الإسراع بالمصادقة، وتقديم تقاريرها للجنة الميثاق، حيث لم تصادق عليه سوى 11 دولة حتى الآن.ويناقش الاجتماع بنودا أخرى تتعلق بتطورات تطبيق الخطة العربية للتربية على حقوق الإنسان في الدول العربية (2009- 2014)، كما سيتم عرض تقرير من قبل إدارة حقوق الإنسان في هذا الشأن، إضافة إلى متابعة مدى التزام الدول الأعضاء بتقديم تقارير حول “نشر وتعزيز ثقافة حقوق الإنسان بها”.

اقرأ المزيد
الدوحة: (اللحنة الوطنية لحقوق الإنسان: 12/6م2013): التقت سعادة السيدة/ مريم بنت عبد الله العطية الأمين العام للجنة الوطنية لحقوق الإنسان […]

الدوحة: (اللحنة الوطنية لحقوق الإنسان: 12/6م2013): التقت سعادة السيدة/ مريم بنت عبد الله العطية الأمين العام للجنة الوطنية لحقوق الإنسان بمكتبها بمقر اللجنة أمس، السيد/ ميخائيل باتاشوري المستشار بسفارة الجمهورية الجورجية لدى الدولة. وبحث اللقاء سبل التعاون المشترك في المجالات الإنسانية، والآليات التي من شأنها تعزيز وإرساء ثقافة حقوق الإنسان في المحيط الذي يعمل فيه الجانبان.

اقرأ المزيد
الدوحة: (9/6/2013): استقبل سعادة الدكتور/ علي بن صميخ المري رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بمكتبه بمقر اللجنة أمس سعادة السيد/ مايكل […]

الدوحة: (9/6/2013): استقبل سعادة الدكتور/ علي بن صميخ المري رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بمكتبه بمقر اللجنة أمس سعادة السيد/ مايكل أونيل سفير بريطانيا لدى دولة قطر. وبحث اللقاء سبل التعاون المشترك في كافة مجالات حقوق الإنسان، وتبادل الخبرات والتجارب المتعلقة بالشأن الإنساني.

اقرأ المزيد
فكرة سؤال مشكلة مدح
تغيير حجم الخط
تباين الشاشة
Toggle This
  • Aug 22, 2019 - Thu
    Doha Qatar
    36°C
    غبار
    الرياح 15 km/h, ESE
    الضغط 1 bar
    الرطوبة 60%
    الغيوم -
    thu fri sat sun mon
    36/33°C
    35/32°C
    36/33°C
    38/32°C
    37/32°C
    يوليو

    أغسطس 2019

    سبتمبر
    أحد
    إثنين
    ثلاثاء
    أربعاء
    خميس
    جمعة
    سبت
    28
    29
    30
    31
    1
    2
    3
    أحداث ل أغسطس

    1st

    لا أحداث
    أحداث ل أغسطس

    2nd

    لا أحداث
    أحداث ل أغسطس

    3rd

    لا أحداث
    4
    5
    6
    7
    8
    9
    10
    أحداث ل أغسطس

    4th

    لا أحداث
    أحداث ل أغسطس

    5th

    لا أحداث
    أحداث ل أغسطس

    6th

    لا أحداث
    أحداث ل أغسطس

    7th

    لا أحداث
    أحداث ل أغسطس

    8th

    لا أحداث
    أحداث ل أغسطس

    9th

    لا أحداث
    أحداث ل أغسطس

    10th

    لا أحداث
    11
    12
    13
    14
    15
    16
    17
    أحداث ل أغسطس

    11th

    لا أحداث
    أحداث ل أغسطس

    12th

    لا أحداث
    أحداث ل أغسطس

    13th

    لا أحداث
    أحداث ل أغسطس

    14th

    لا أحداث
    أحداث ل أغسطس

    15th

    لا أحداث
    أحداث ل أغسطس

    16th

    لا أحداث
    أحداث ل أغسطس

    17th

    لا أحداث
    18
    19
    20
    21
    22
    23
    24
    أحداث ل أغسطس

    18th

    لا أحداث
    أحداث ل أغسطس

    19th

    لا أحداث
    أحداث ل أغسطس

    20th

    لا أحداث
    أحداث ل أغسطس

    21st

    لا أحداث
    أحداث ل أغسطس

    22nd

    لا أحداث
    أحداث ل أغسطس

    23rd

    لا أحداث
    أحداث ل أغسطس

    24th

    لا أحداث
    25
    26
    27
    28
    29
    30
    31
    أحداث ل أغسطس

    25th

    لا أحداث
    أحداث ل أغسطس

    26th

    لا أحداث
    أحداث ل أغسطس

    27th

    لا أحداث
    أحداث ل أغسطس

    28th

    لا أحداث
    أحداث ل أغسطس

    29th

    لا أحداث
    أحداث ل أغسطس

    30th

    لا أحداث
    أحداث ل أغسطس

    31st

    لا أحداث
    1
    2
    3
    4
    5
    6
    7